27‏/6‏/2015

الصورة الأولى لكاميرا التصوير الحرارية من نوع 1PN79-2 في سوريا .

صورة نادرة تظهر لأول مرة الصاروخ الروسي الموجه المضاد للدروع "فاغوت" Fagot الذي يجهز القوات النظامية السورية وهو مزود بكاميرا تصوير حرارية من نوع 1PN79-2 . الصورة التي ألتقطت في مدينة الحسكة (شمال شرق سوريا) تعرض جندي سوري وهو يصوب بسلاح الفاغوت في بيئة معتمة على هدف معادي ، الذي على الأغلب سيكون هدف خاص بمقاتلي الدولة الإسلامية الذين يحاولون السيطرة على المدينة . هذه النوع من الكاميرات الحرارية يستخدم لكشف وتعريف الأهداف خلال الظلام الدامس والرؤية المشوشة ضمن مجال رؤية حتى 2.8 × 4.6 درجة ، وحتى مدى مقدر بنحو 4000 م ، وقابلية تعيين وتحديد للأهداف Target Recognition حتى مسافة 2500 م . الكاميرا التي تعمل في المجال الطيفي 8-13 مايكرو ، أيضاً قابل للموالفة مع منظومة الصاروخ "كونكورس" Konkurs-M ، حيث يبلغ وزنها كاملة مع البطارية واسطوانة التبريد 11.5 كلغم . 



هناك تعليقان (2):

  1. هل هذه المنظومة 1pn79 بأجيالها المختلفة 1،2،3، هي نفسها التي تستخدم مع منصات الكونكورس أو الكورنيت؟

    ردحذف
    الردود
    1. نعم إلى حد ما يمكن التصريح بذلك .. في الحقيقة إستاذي هناك أكثر من جيل لهذه المناظير تختلف في تفاصيلها ودقة تحصيلها للهدف ، مثل الجيل الأول الذي حمل التعيين 1PN79 ثم الأجيال اللاحقة 1PN79-1 و1PN79M و1PN79M-1 و1PN79M-3 . وهذا الأخير من الجيل الثالث ربما أحدثها وهو مخصص لمنظومة الكورنيت ، حيث يتميز بخفة وزنه البالغة 6 كلغم فقط بالإضافة لعمله ضمن المجال الطيفي البالغ 3-5 مايكرو في حزمة الأشعة تحت الحمراء متوسطة الموجة Mid-wave (يتوفر من المنظار نسخة خاصة بالجيش الروسي تحمل التعيين 1PN80 ، وهذه قادرة على كشف الهدف المدرع من مسافة 5000 م ، وتعيينه من مسافة 3500 م) .

      حذف