25‏/7‏/2017

العوامل التي تؤثر على قابلية بقاء دبابة المعركة في ساحة المعركة .

التركيــز أكثــر فأكثــر علــى الإجــراءات المضــادة
العوامــل التــي تؤثــر علــى قابليــة بقــاء دبابــة المعركــة فــي ساحــة المعركــة 
ابتكار مفهوم دبابة المعركة الرئيسة MBT كان خطوة جريئة وحاسمة لكسب النصر وإلحاق الهزيمة بالعدو . فعلى مدى الزمن اعتبر المؤرخين هذا السلاح وسيلة رئيسة من ضمن وسائل أخرى لسحق وتدمير القوات الأرضية المعادية ، وهذه أكدت وأثبتت في الكثير من النزاعات ، خصوصاً تلك التي جرت في الشرق الأوسط ، حيث لعبت الدبابات دورها الكبير للنيل والظفر على خصومها في ساحة المعركة . من وجهة النظر تلك ، بدا من المهم لمهندسي الدبابة تحسين قابلية صمودها وبقاءها survivability بوجه التهديدات القاتلة ، وعلى نحو استثنائي تجاه الأخطار المفروضة من قبل الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات ATGM والأسلحة الأخرى . ويؤكد المنظرون العسكريون على بضعة عوامل يمكن أن تؤثر على قابلية بقاء دبابة المعركة الرئيسة في ساحة المعركة ، مثل تدريب الأطقم ، التصميم العام ، الدروع السلبية ، الإجراءات المضادة التي يدخل ضمن مفهومها منظومات الحماية النشطة . بالنسبة للجزئية الأولى المتعلقة بالأطقم ، فيمكن القول أن أعضاء طاقم الدبابة يحرصون على العمل كفريق متكامل integrated team على الرغم من أن لكل واحد منهم له واجباته الأساسية . يعتمد نجاحهم على تأثيرهم وفاعليتهم في العمل كمجموعة واحدة في المعركة والاشتغال سوية لإبقاء وصيانة دبابتهم وأجهزتها . التدريب Training مهم جداً لجميع أفراد الطاقم ، خصوصاً تدريبات العبور والاشتباك ، لذا هم يمكن أن يعملوا في أي موقع . العوامل المهمة الأخرى لنجاح الطاقم مرتبطة بالقيادة الفعالة effective leadership والتحفيز العالي . التدريب يجب أن يهيئ الأطقم للعمل في أرض ذات قابلية عدائية من كافة الاتجاهات . أما بالنسبة لتصميم دبابة المعركة ، فهناك ثلاثة قواعد رئيسة يجب مراعاتها عند تناول هذا الأمر . أولها القوة النارية Firepower . فتصميم دبابة المعركة يجب أن يوفر القدرات لمواجهة الأهداف في المسافات القصوى ، بحيث يمكن مشاغلتها بدقة نسبية معتبرة وكذلك مهاجمة الأهداف المتحركة وتدمير الأهداف المتعددة مع اختصار وقت المعالجة ، حتى في ظل الأضرار والعطل القائم . ثانياً الحماية Protection ، وهذه تعتبر العامل المهم الآخر في تصميم الدبابة ، من حيث اختيار نوع التدريع وطريق ترتيبه وكمية الحماية المطلوبة لكل موضع من جسم الدبابة . أخيراً قابلية الحركة والمناورة Maneuver ability . فتصميم دبابة يجب أيضاً أن يأخذ في الاعتبار المدى أو حدود التضاريس التي يتوجب تغطيتها ، كذلك حجم العقبات والموانع obstacles مثل الخنادق وبرك المياه التي يمكن التغلب عليه وتجاوزها ، والمسافة القصوى التي يمكن بلوغها وانجازها قبل أن تكون الحاجة لإعادة التزود بالوقود refuelling ضرورية وملزمة . إن المساومة والتوفيق بين هذه المبادئ الثلاثة مهم جداً في تصميم الدبابة ، بحيث لا تؤثر خاصية على خاصية أخرى تفقدها أهميتها .. العامل الآخر الذي يمكن أن يقرر قابلية بقاء دبابة المعركة الرئيسة هو الدروع السلبية Passive Armour . فهذه المركبات مع أطقمها عرضة للتهديدات المختلفة مثل قذائف الطاقة الحركية المطلقة من الدبابات الأخرى ، الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات المقذوفة من المشاة أو الطائرات ، الألغام المضادة للدبابات ، قنابل الطرق الأكبر وضربات المدفعية المباشرة . لقد بدا أن دبابات المعركة الرئيسة يمكن أن توفر حماية نسبية جيدة من شظايا نيرات المدفعية والأسلحة الخفيفة المضادة للدبابات ، لكنها للأسف لا تستطيع توفير الحماية تجاه جميع التهديدات الأخرى المحتملة . فهي يمكن أن تعطل أو تدمر بالأنواع المختلفة الثقيلة من الأسلحة المضادة للدبابات على الرغم من درعها السميك .
أما بالنسبة للعامل الأخير الذي يمكن أن تؤثر إيجاباً على قابلية بقاء دبابة المعركة الرئيسة في ساحة القتال فهو ذلك المتعلق بالإجراءات المضادة Countermeasures . الإجراءات المضادة هو سلوك يقصد منه القيام بتدابير واستعدادات معينة لدعم قابلية بقاء العربة وتخفيض قابلية الاستهداف من قبل المنظومات المعادية ، مهما كان مصدرها أو آلية عملها . هذه التدابير تتراوح ما بين الاستعانة بعناصر (1) وحدات التشويش (2) ستائر الدخان (3) مناورة الدبابة (4) نيران الإخماد (5) أنظمة الحماية النشطة . وحدات التشويش jamming units مصممة لحماية دبابات المعركة من هجمات الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات ATGM التي تستعين بمرسلة للإشعاع تحت الأحمر . ولكون هذه المشوشات النشطة غير قابلة للاستهلاك بشكل سريع ، فإنها قادرة على تزويد حماية دائمة وطويلة الأمد للدبابة في ساحة المعركة . تستخدم المشوشات باعثات أو مرسلات في الطيف تحت الأحمر infra-red emitters لتقليد أو محاكاة تلك المستعملة في أغلب أنظمة صواريخ الجيل الثاني لتسهيل تعقبها أثناء الطيران . بهذه الطريقة ، نظام السيطرة على القذيفة سوف يصدر أوامر توجيه خاطئة إلى القذيفة ، مما يتسبب في انحرافها وضياعها عن هدفها المقصود . المشوشات تحت الحمراء لديها بضعة أنماط تشغيل operational modes لمواجهة التهديدات المختلفة ، ويمكنها أيضا أن تستخدم بالارتباط مع مجسات كاشفه . فعندما تكون الدبابة في وضع التوقف ، تبعث المشوشات شعاعها في اتجاه ثابت fixed direction ، نموذجياً باتجاه القوس الأمامي frontal arc وبتوافق مع السلاح الرئيس . هذه الطريقة تستعمل متى ما كان التهديد معروف المصدر والاتجاه ، والقذائف القادمة في هذه الحالة يمكن أن التشويش عليها بأسرع ما يمكن . أما في وضع حركة الدبابة ، المشوشات تصدر إشعاعها بينما تنفذ مسح أفقي منظم horizontal scan لكي تزيد إلى حد مضاعف من مساحة المنطقة المحمية . هذه الطريقة تستخدم متى ما كان التهديد غير محدد المصدر أو الاتجاه . تشتغل المشوشات عادة من خلال مصدر طاقة بقوة 28 فولت ، على الرغم من أن نسخ ونماذج أخرى مختلفة يمكنها العمل طبقا للتجهيز الكهربائي المتوفر على الدبابة . 
أحد تدابير الإجراءات المضادة يتعلق بإنشاء ستارة حاجبة من الدخان smoke-screen . إذ يمكن استخدام الدخان لإخفاء حركة دبابات المعركة والعربات القتالية الأخرى وكذلك تغطية مواقع الوحدات العسكرية مثل المشاة أو الوحدات الداعمة الأخرى . أي ستارة دخان ستمكن الدبابة من أداء مناورات المراوغة والتملص evasive maneuvers لمواجهة تهديدات ساحة المعركة . وبشكل عام يمكن نشر غمامة الدخان بواسطة إما قذائف المدفعية أو بواسطة مطلقات خاصة على جانبي برج الدبابة . القذائف تصدر غيمة كثيفة جداً من الدخان الأبيض ، صممت لملئ المنطقة المحيطة حتى في ظل توافر رياح خفيفة . وبينما ستائر دخان تستعمل أصلاً لإخفاء نشاط الحركة عن تقنيات العدو البصرية الحديثة ، فإن ذلك عنى ببساطة أنهم متوفرون أيضاً بأشكال جديدة . هم يمكن أن يعرضوا ستارة حاجزة في طيف الأشعة تحت الحمراء بالإضافة إلى الطيف المرئي للضوء visible spectrum وذلك لمنع الكشف بالمجسات أو المناظير تحت الحمراء . كما يعرض الدخان حاجز إعاقة كثيف للدبابات تجاه ما يستخدمه العدو من معدات ليزرية ، مثل منظومات التعيين أو محددات المدى أو منظومات ركوب الشعاع laser beam-riding . الإجراءات المضادة المتوفرة حالياً في الأسواق التجارية تتضمن الدخان متعدد الأطياف المستمد من الفسفور الأحمر red phosphorus . فعالية هذا الإجراء المضاد اختبرت في تجارب بمجسات الليزر ، حيث أثبت دخان الفسفور الأحمر فاعليته في إخفاء وحجب منصة إطلاقه مع تخفيف وبعثرة طاقة الليزر . مناورة الدبابة tank manoeuvre هي شكل آخر من أشكال الإجراءات المضادة لحمايتها من خطر الإصابة . فعندما يعمل نظام التحذير الليزر على تنشيط وتحفيز نظام الإجراء المضاد المثبت على الدبابة لكي يبدأ عمله بصورة آلية ، فإنه في ذات الوقت يعطي تحذير سريع إلى الطاقم لمباشرة المناورة المناسبة proper manoeuvre والخروج من موقعهم الأصلي أو التحرك بعيداً بالسرعة الممكنة . ولإنجاز هذا الأمر بالشكل المطلوب ، زمن الكشف يجب أن يكون قصير جدا لكي يأخذ الطاقم الوقت اللازم للقيام بمناورة المراوغة والتملص evasive manoeuvre . دبابة المعركة أثناء قيامها بالمناورة والسير المتعرج ، يجب أن تحرص على الدوام من إبقاء القوس الأمامي للبرج frontal arc وهو الأكثر سماكة وحماية باتجاه القطاع المحتمل للاستهداف أو الهجوم ، وهي بذلك تعطي فرصة أكبر لتعزيز عنصر البقائية والإفلات من هجوم السلاح المعادي المضاد للدروع . من تدابير الإجراءات المضادة المهمة أيضاً اللجوء لنيران الإخماد suppressive fire . نيران الإخماد هو تعبير عسكري يشير لعملية إطلاق نيران الأسلحة باتجاه مواضع العدو بهدف إجباره على الاختباء أو الاحتماء وتخفيض قدراته على توجيه النيران المضادة ، وكما هو الحال عند مهاجمة مواقع العدو . نيران الإخماد إما أن تصوب نحو هدف منظور وظاهر مثل منصة إطلاق سلاح مضاد للدروع أو مجموعة جنود أو عربات توشك على الهجوم وهكذا ، أو أن تصوب على سبيل المثال باتجاه أحد المباني أو المواقع التي يشتبه في تواجد جنود العدو أو اختفائهم ضمن إطارها . ولكي تكون نيران الإخماد فعالة ومؤثرة ، فإنها يجب أن تكون متواصلة وواسعة الانتشار نسبياً . إخماد نيران العدو وأسلحته الموجهة المضادة للدبابات قضية حيوية أثناء حركة القوات ، خصوصا في الحالات التكتيكية tactical situations مثل التمركز أو الهجوم على مواقع العدو .

12‏/7‏/2017

دبابة المعركة الأمريكية أبرامز وقيود الوزن !!

دبابـــــة المعركـــــة الأمريكيـــــة الرئيســـــة أبرامـــــز وقيـــــود الـــــوزن !!

[IMG]
عند تناول وزن دبابة المعركة الرئيسة MBT الأقصى والعناصر المرتبطة بزيادة عامل الوزن ، تبرز أمامنا قضية الحماية المدرعة وصفائح التدريع . فالحجم الداخلي الذي تحتاجه الدبابة لإسكان وإيواء أطقمها وكذلك استيعاب وحدات الطاقة ومنظومة الأسلحة ، لا يحددان حجم الدبابة فقط بل ولدرجة كبيرة أيضاً وزنها القتالي الأقصى . وهنا تبرز حقيقة أن معظم تبعات عامل الوزن والثقل تجيء من غلاف وصفائح التدريع . هذه تقع في الغالب ضمن حدود 45-51% من إجمالي الوزن العام لدبابة المعركة ، حيث تراوح الوزن لكل وحدة حجم داخلي ما بين 1.3 إلى 1.7 طن/متر مكعب . بعد عنصر الدروع ، المساهمة الأكثر أهمية إلى وزن الدبابة جعلت وتركزت على مجموعة السير ، مثل نظام التعليق suspension والجنازير tracks . وزن هذه الأدوات ثابت عند حدود 20-23% ، الذي منه 11-13% خاصة بمجموعة التعليق ونحو 8-10% خاصة بالجنازير . المكونات الباقية للوزن تفسر بالأسلحة وحواضنها ، التي تقف عند نسبة 3-7% فقط من الوزن الكلي لدبابة المعركة الرئيسة ، على الرغم من الزيادة المتصاعدة في أحجام هذه التجهيزات . الزيادات في حجم المدافع رافقها بشكل ملحوظ تخفيضات في عدد القذائف المحملة من أجلهم . هكذا ، حمولة مثالية لعدد 63 قذيفة من عيار 105 ملم ، تزن حوالي 1200 كلغم ، بينما يبلغ وزن المدفع M68 عيار 105 ملم الذي يطلق هذه الذخيرة نحو 1891 كلغم ، سويتاً مع حواضنها . وللمقارنة ، فإن حمولة مثالية من 42 قذيفة عيار 120 ملم تزن حوالي 850 كلغم ، تطلق من مدفع Rh 120 يبلغ وزنه 3015 كلغم .. الدبابة الأمريكية "أبرامز" Abrams على سبيل المثال عانت كثيراً خلال حرب تحرير العراق العام 2003 وما بعدها من جزئية قيود الوزن هذه ، حتى أنها تعرضت لأكثر من حادث غوص في الوحل والطين أو حتى السقوط والغرق في مياه النهر !!
[IMG]
ففي حادث مؤكدة تخص دبابة أمريكية من طراز M1A2 SEP ، نتج عنها غرق ووفاة السائق . تقرير رسمي أمريكي تحدث ببعض التفصيل عن هذه الحادثة وذكر "المهمة ببساطة كانت تتطلب سير الدبابة خلال طريق ريفي مميز بأرضه الوعرة rough terrain وقنوات المياه الجانبية . الدبابة كانت متبوعة مباشرة بعربتي قتال مدرعة من نوع Bradley وأخيراً في النهاية المتطرفة كان هناك دبابة أخرى من طراز M1A2 SEP . كان هناك تقارير عن تواجد قوات العدو في المنطقة وكان هناك خوف كبير من المتفجرات المرتجلة IED على طول امتداد الطريق . هذه المهمة كان معين لها أن تبدأ بعد ظهر ذلك اليوم وتستمر حتى منتصف الليل . سائق الدبابة وكإجراء احترازي لأنه يعلم أنهم سيتحركون خلال الليل في منطقة معادية وفي ظروف رؤية معتمة ، قرر الاستعانة بأداة الرؤية الليلية AN/VVS-2(V) 2A . هذا البريسكوب أو منظار الأفق يستعمل عادة من قبل سائق الدبابة أو أفراد الطاقم الآخرين أثناء القيادة الليلية . هو أيضا يمكن أن يستعمل للملاحظة ومراقبة محيط العربة في الليل (التجهيز يستخدم أنبوب أو صمام إلكتروني electronic tube ومجموعة دوائر لزيادة السطوع خلال مستويات الضوء المخفضة low-light levels) . السائق تذكر أثناء استعداده للتحرك مواجهته مشاكل مع أداة الرؤية الليلية من قبل ، بما في ذلك انفلاتها من مكانها وسقوطها في حضنه خلال إحدى المرات بينما هو كان يقود الدبابة . لذا حرص السائق هذه المرة على شد براغي دعم أداة الرؤية الليلية بإحكام support screws وتثبيتها جيداً على فتحته الخاصة . وأثناء تنفيذ المهمة ، أستعمل قائد الدبابة منظاره المستقل الحراري CITV لمساعدة سائق الدبابة على الإدراك والإحاطة الموقعية situational awareness . ومع حلول سواد الليل ، حرص سائق الدبابة على الاستفادة من أضواء الإنارة الصادرة عن عربة البرادلي في المؤخرة لتوجيهه أثناء مناورته عبر التضاريس الريفية الوعرة . فجأة السائق شعر بشيء غريب في الطريق وأدرك معه أن أداة رؤيته الليلية لم يعطيه فهم عميق لما يحدث ، لذا هو طلب المساعدة من قائد الدبابة . أبصر قائد الدبابة للأمام باستخدام منظاره المستقل الحراري وأعطى الأمر بالمضي قدماً في الطريق . تقريباً في نفس اللحظة ، شعر سائق الدبابة بأن الأرض تتصدع من تحته والدبابة تنزلق إلى القناة النهرية الجانبية . أعطى قائد الدبابة أوامره بالإخلاء الفوري للدبابة evacuation command ، وحاول السائق دفع غطاء فتحته لكنه لم يفتح لأن أداة الرؤية الليلية لم تنفك . الوسيلة الأخرى الوحيدة للخروج كانت من خلال فتحة الجحيم hell hole (منفذ يصل حجرة السائق بأرضية البرج) لكن هذا الأمر لم يكن متاحاً بسبب توجيه البرج . رأى قائد الدبابة مشكلة السائق وحاول استخدام كلتا أدوات إدارة البرج الكهربائية واليدوية power/manual traverse . ومع الوقت نجح قائد الدبابة في تحريك البرج ، ومرر سائق الدبابة عبر فتحة الجحيم لكن بعد أن غمره الماء وفارق الحياة" .

5‏/7‏/2017

الرشاشة الآلية الثقيلة كورد تشارك في معارك دير الزور .

الرشاشــــة الآليــــة الثقيلــــة كــــورد تشــــارك فــــي معــــارك ديــــر الــــزور

[IMG]
صورة حديثة لأحد جنود النظام السوري وهو يطلق النار من رشاشه الثقيل من نوع "كرود" kord باتجاه مواقع المعارضة السورية في دير الزور Deir ez-Zor (أكبر مدن الشرق السوري وتقع على مسافة 450 كلم إلى الشمال الشرقي للعاصمة دمشق على شواطئ نهر الفرات) . الخبراء يعتقدون أن نسخة السلاح المثبتة على منصب ثلاثي مناسبة للقتال في التضاريس الحضرية وتوجيه النيران نحو مواضع القناصة والمواقع المحصنة لقوات العدو .. أدخل الرشاش الثقيل كورد من عيار 12,7 ملم إلى الخدمة في نهاية التسعينات وتحديداً في العام 1998 لاستبدال الرشاشة الأقدم NSV (في الحقيقة ، فريق التصميم كان يعمل على تطويره منذ العام 1987 لكن سقوط الإتحاد السوفيتي أخر العمل) ووضع إلى الإنتاج الشامل في العام 2001 . برزت الحاجة الماسة لهذا الرشاش ، أثناء الحرب الروسية في الشيشان Chechnya ، حيث اشتكت أطقم العربات المدرعة الروسية ، من نقص المدافع الرشاشة ، التي من الممكن أن تضطلع بدور الدعم الفعال للمشاة anti-infantry support ، وهذا ما دعا مجموعة من كبار مصممين الأسلحة الروس ، لتطوير هذا السلاح . يشبه المدفع كورد الذي ينتج حالياً لدى مصنع Degtyaryov في مظهره الخارجي السلاح NSV ، على الرغم من أن الآلية الداخلية internal mechanism جددت على نطاق واسع ، كما تم تغيير محور كتلة العقب الأفقية إلى نمط وتصميم المزلاج الدائر rotating bolt . إضافة إلى ذلك نظام الغاز تم تغييره وكابح فوهة السبطانة أعيد تصميمه ثانية . لقد جاء تصميم السلاح بشكل رائع جداً ، مع ثقة عالية في العمليات ضمن درجة حرارة بيئية تزيد عن 50 درجة مئوية ، كذلك في الظروف المتربة والمطرية والثلجية ، أو بعد الغمر في الماء ، أو حتى بدون عملية تنظيف وتزييت لبضعة أيام . هو أخف وزناً من سابقة ، وقد وفرت تغييرات التصميم العديدة ، إمكانية تخفيض الارتداد less recoil بالمقارنة مع الرشاشة السابقة NSV رغم وتيرة الرمي المرتفعة للسلاح ، مما سمح بدقة أعظم أثناء النيران الثابتة (يمكن حمله وإطلاق النار منه دون الحاجة لحامل أو مثبت) . كما تضمن التصميم الجديد سبطانة جديدة مصنوعة من سبيكة عالية التقنية ، تقلل من ظاهرة التشوه والإهتراء ، بالإضافة لمخزن ذخيرة قابل للتغذية من جانبي السلاح . لقد طور النظام لكي يستخدم من فوق دبابات المعركة والعربات المدرعة الأخرى ، وهو في هذا المجال يستطيع توفير معدل نيران يبلغ 650-750 طلقة/دقيقة ، حتى مدى مؤثر يبلغ 2000 ضد أهداف أرضية ، و1500 ضد أهداف جوية ، مع سرعة فوهة تبلغ 820-860 م/ث . كما يمكن إجراء عمليات إطلاق النار ضمن رشقات من 3 ، 10 ، 15 طلقة على التوالي أو في النمط المستمر . هذا السلاحِ يتم إنتاجه حالياً ونشره لصالح قوات المشاة ، كما يتم تثبيته على أحدث الدبابات الروسية ، أمثال T-80U و T-90 .

4‏/7‏/2017

أحد عناصر تفوق مدفع الأبرامز على نظيره الخاص بالدبابةT-90 .

القـدرة علـى مشاغلـة الأهـداف الأرضيـة مـن المـدى الأقصـى المؤثـر للمدفـع
أحـــد عناصـــر تفـــوق مدفـــع الأبرامـــز علـــى نظيـــره الخـــاص بالدبابـــةT-90S  

   [IMG] 
لنفترض أنك كنت في اختبار إطلاق نار من على دبابة معركة رئيسة ، وكنت في تلك اللحظة تتحرك على أرض وعرة rough terrain ، لكنك ببساطة أخطأت الهدف ، والسؤال هنا لماذا ؟؟ هناك العديد من العوامل التي تحكم احتمال إصابة مقذوف ما لهدف جرى التسديد عليه . هذه العوامل تتراوح ما بين مسير المقذوف ، الرياح السائدة ، التوجيه الخاطئ ، حركة الهدف ، حركة منصة إطلاق النار ، ودرجة حرارة الدافع . هذه في الحقيقة تمثل فقط بعض المتغيرات التي يمكن لها التأثير وتحديد أين سيضرب المقذوف في ختام مسيره . إن طيران المقذوف بعد تركه فوهة المدفع وبالتالي درجة تفاعله مع المحيط خلال مسيره كانت في الغالب موضوع بحث شامل من قبل المعنيين .. الصور المرفقة تعرض أداة معايرة الفوهة MRS في دبابات المعركة الروسية من نوع T-90 (بما في ذلك نسخ الدبابة التي تتسلح بها الهند والجزائر) . ويلاحظ أستخدام الدبابة لوسيلة بدائية وأقل دقة لتحري ميلان سبطانة المدفع الرئيس من عيار 125 ملم . حيث تستخدم هذه الدبابة أداة بصرية/ميكانيكية opto-mechanical device أشبه بأدوات التنشين في البنادق التلسكوبية لتحديد درجة الانحراف الزاوي عن خط البصر وتأمين الاصطفاف لكل من منظار التسديد ومحور سبطانة السلاح الرئيس . في المقابل وللمقارنة ، الدبابات الأمريكية من نوع Abrams وعموم الدبابات الغربية الأخرى ، تستخدم نظام متقدم وأكثر دقة لمعايرة فوهة السلاح الرئيس من عيار 120 ملم .
 [IMG]
نظام معايرة الفوهة هو تجهيز مرتبط عملياً بنظام السيطرة على النيران FCS ويقصد منه توفير معلومات دقيقة ومستمرة عن الانحراف الزاوي angular deviation لفوهة سبطانة المدفع نسبة لخط التسديد البصري ، بأي زاوية ارتفاع كانت وأثناء الحركة أو التوقف . فكما هو معروف أن سبطانة مدفع الدبابة يجب أن تزاح وتحرك زاوياً عن خط بصر الرامي بدرجة ملائمة لكي يستطيع المقذوف ضرب الهدف المسدد عليه من قبل فوهة السلاح بدقة . إن مفهوم الإزاحة الزاوية لسبطانة السلاح متصل في حقيقته بعدة عوامل ، مثل المسافة للهدف ، سرعة حركته ، سرعة فوهة الإطلاق ، الرياح العرضية المتقاطعة وغيرها . زوايا حركة المدفع تتضمن وجهتين رئيستين ، الأولى في المحور العمودي ويطلق عليها "زاوية الارتفاع القصوى" super elevation angle ، في حين تمثل الوجهة الأخرى المحور الأفقي ويطلق عليها أسم "زاوية السبق" lead angle (زاوية السبق هي الزاوية بين خط البصر للهدف المتحرك وخط البصر إلى النقطة التي هي قبالة الهدف) . وتعمل أنظمة السيطرة على النيران الحديثة FCS على استخدام حاسوب بالستي لقياس زاوية الارتفاع وزاوية السبق وذلك على أساس البيانات الواردة من مجسات النظام المثبتة فوق برج الدبابة ، لتعرض هذه بعد ذلك بشكل تلقائي مع ما يتعلق بمحور سبطانة المدفع في منظار الرامي . لقد عانت أنظمة السيطرة على النيران فيما مضى من انخفاض دقتها بسبب الأخطاء المتعددة الناتج بعضها عن ظاهرة التشوه أو التمدد الحراري لسبطانة السلاح thermal expansion . لذلك بدا تجهيز MRS ضرورياً لقياس وتعويض هذه الأخطاء المعروفة . إن التسخين المتزايد لسبطانة المدفع يعود في الغالب لأسباب تخص عمليات الرمي المتكرر بالسلاح أو لظروف البيئية المحيطة التي تتسبب في حدوث انحراف زاوي angular deviation بين محور فوهة السبطانة والمحور البصري المرتبط بمنظومة الرؤية الخاصة بالمدفع ، مما أظهر أهمية توفير منظومة لمعايرة الفوهة وتصحيح الأخطاء المحتملة للتسديد (كما هو الحال تماماً عند الرمي أثناء هبوب رياح باردة متقاطعة chilling cross-wind مما يتسبب في حدوث انحناء أو ميلان نسبي لسبطانة السلاح) .

27‏/6‏/2017

الروس يزجون بأفضل عرباتهم القتالية للساحة السورية !!

عربة الدعم الناري Terminator إلى واجهة المعركة
الـــروس يزجـــون بأفضـــل عرباتهـــم القتاليـــة للساحـــة السوريـــة !!

بحضور الرئيس السوري بشار الأسد ، الروس يستعرضون أحدث منتجاتهم العسكرية في قاعدة حميميم الجوية Khmeimim air base (تقع جنوب شرق مدينة اللاذقية) ويقدمون عربة الدعم الناري المسماة BMPT Terminator وتحديدا الجيل الأحدث منها . جدير بالذكر أن وزارة الدفاع الروسية قررت مؤخرا تبني هذه العربة ضمن قواتها المسلحة ، ويبدو أنهم قرروا كذلك الزج بها لساحة المعركة السورية من أجل التجربة والإختبار !! هذه العربة التي تم بناءها على هيكل الدبابة T-72 ، مصممة خصيصا للقتال في التضاريس الحضرية urban combat ، حيث تتسلح العربة بعدد أربعة صواريخ مضادة للدروع من نوع 9M120 Ataka وكذلك بعدد مدفعين من عيار 30 ملم نوع 2A42 مع 850 طلقة ، بالإضافة لأسلحة دعم ناري أخرى مخفضة العيار . ورغم القوة النارية التي تمتلكها هذه العربة وقدرتها الكبيرة على مشاغلة الأهداف في الأسطح العليا والأهداف الصعبة المقساة ، إلا أنها تعاني من ضعف دروعها وإمكانية إعطابها حتى مع إستخدام نماذج الأسلحة الكتفية المتقادمة من أمثال السلسلة RPG وغيرها من الأسلحة المماثلة . 

26‏/6‏/2017

يــــوم حلــــق الغــــراب فــــي سمــــاء العــــراق !!

طائــرة الدعــم الجــوي القريــب Sukhoi Su-25
يـــــــوم حلـــــــق الغـــــــراب فـــــــي سمـــــــاء العـــــــراق !!

الطائرة الروسية Sukhoi Su-25 هي طائرة نفاثة ثنائية المحركات twin-engine jet مع مقعد واحد ، طورت في الإتحاد السوفييتي من قبل مكتب التصميم سوخوي . أنطلق النموذج الأول للطائرة Su-25 في 22 فبراير من العام 1975 ، ثم دخلت الإنتاج في العام 1978 ولقبها السوفييت بإسم Grach وتعني "الغراب" Rook . ترجع بداية هذه الطائرة للعام 1968 عندما قررت القيادة السوفييتية تطوير طائرة هجومية مدرعة متخصصة لتوفير الدعم الجوي القريب CAS للقوات السوفييتية الأرضية . فكرة تطوير هذا النوع من الطائرات جاءت بعد تحليل تجارب الطائرات الهجومية خلال الحرب العالمية الثانية وخبرات معارك الخمسينات والستينات . المقاتلات القاذفة السوفييتية التي كانت في الخدمة ، أو التي تحت التطوير في تلك الفترة أمثال Su-7 وSu-17 وMiG-21 وMiG-23 كانت غير قادرة على تلبية متطلبات الدعم الجوي القريب ، فنتيجة لسرعة طيرانها العالية ، عانت هذه الطائرات من صعوبة المحافظة على الاتصال البصري مع الهدف ، ناهيك عن افتقارها للدروع الواقية الكافية لحماية الطيار وتجهيزاتها الداخلية الحيوية من النيران الأرضية والصواريخ الكتفية المضادة للطائرات .. وعلى مدى سنوات طويلة من الخدمة ، شوهدت طائرة الدعم الجوي القريب الروسية Su-25 في عدة قوات جوية ، كما رصدت هذه الطائرة في الكثير من المواجهات والصراعات الإقليمية والدولية ، فاشتركت بكثافة في الحرب السوفييتية على أفغانستان في الثمانينات ، وقامت بالعديد من عمليات القصف الجوي ضد قوات ومعاقل التمرد الخاصة بالمجاهدين الأفغان . كما استخدمت الطائرة في مواضع أخرى ، مثل الحرب الشيشانية وحرب أبخازيا وفي الصراع المقدوني والصراع في استونيا وكذلك حديثا خلال الحرب الأهلية السورية .
خلال عقد الثمانينات شهدت فصول الحرب العراقية الإيرانية Iran-Iraq War أيضاً استخدام هذه الطائرة في العمليات العسكرية ، عندما أصبح العراق زبون التصدير الأول للطائرة Su-25K خارج حلف وارسو (شحنت العام 1985 بحراً في صناديق محكمة الغلق للخدمة بسلاح الجو العراقي) حيث شوهدت الطائرة بعد ذلك خلال السنين الأخيرة للحرب التي امتدت من العام 1980 وحتى العام 1988 . وصول الغراب إلى العراق لم يكن مفاجئة ، خصوصاً وأن الإتحاد السوفيتي كان مجهز الأسلحة الرئيس لهذا البلد العربي ، فحوالي 53% من الأسلحة التي جهز بها العراق في الثمانينات جاءت من الإتحاد السوفيتي ، تليه في ذلك فرنسا التي جهزت حوالي 20% من احتياجات العراق العسكرية . الطيارون العراقيون تدربوا على أيدي مدربين سوفيت مقيمين في العراق ، على أية حال ، أغلب هؤلاء الطيارين افتقروا إلى الثقة والخبرة ، واحتاجوا إلى تدريبات أولية رئيسة لتنفيذ عمليات ومهام الهجوم الأرضي على المستويات المنخفضة . وبالنتيجة ، المدربين السوفيت لقنوا الطيارين العراقيين تكتيكات الهجوم من الارتفاعات المتوسطة والعالية . مع ذلك لم تشهد هذه الطائرة سوى استخدام محدود في الحرب (الطائرة بالأساس كانت تفتقد آنذاك للتجهيزات الداخلية الحديثة وإلكترونيات الطيران avionics ، بما في ذلك أنظمة السيطرة على النيران وأدوات الرؤية الليلية .. وغيرها) ، حيث اعتمد سلاح الجو العراقي أكثر على الطائرة المروحية Mi-24 Hind لتنفيذ مهام الدعم الجوي القريب ، بدل الاعتماد على الطائرات ثابتة الجناح . التسليح القياسي المحمول من قبل Su-25K أثناء الحرب مع إيران كان حاويات المقذوفات غير الموجهة من نوع UB-32 عيار 57 ملم ، وقنابل السقوط الحر المختلفة . كما يعتقد أن السوفييت سلم العراق صواريخ جو-أرض من نوع AS-14 Kedge لكن يعتقد بأن هذا السلاح لم يستخدم قط . تحدثت بعض التقارير أيضاً عن استخدام الطائرات العراقية Su-25 لإطلاق وإسقاط قنابل كيميائية محلية الصنع زنة 500 كلغم (هذه القنابل كانت ترتكز في تصنيعها على القنابل الأسبانية شديدة الانفجار من نوع BR-500 التي تنتجها شركة EXPAL) . لقد كان هناك ما مجموعه ثلاثون طائرة Su-25 سلمت إلى العراق ما بين السنوات 1985-1987 ، حيث خصصت هذه الطائرات إلى التشكيلات المستقلة المسندة في المطارات المختلفة في كافة أنحاء البلاد ، وعندما توقفت الحرب العام 1988 ، كان لا يزال هناك نحو عشرون طائرة في الخدمة العملياتية . وفي حادثة واحدة موثقة ، أسقط الإيرانيون طائرة Su-25 عراقية بواسطة صاروخ أرض جو من نوع Hawk ، لكن الطيار أستطاع القفز بمظلته والهبوط بسلام .
Image result for Su-25 IRAQ
الاستخدام العملياتي العراقي الثاني للطائرة Su-25 كان خلال حرب الخليج وعمليات عاصفة الصحراء Desert Storm العام 1991 . فنتيجة للتفوق الجوي الهائل لقوات التحالف ، لم تستطع طائرات Su-25 العراقية مغادرة مخابئها ودشمها الخرسانية . كما ساهمت عمليات قوات التحالف في تحطيم أغلب شبكات الاتصال العراقية ، وبالتالي تعقيد توجيه الطائرات Su-25 أو تسييرها في أي شكل من أشكال الهجوم تجاه تجمعات القوات المتحالفة ، ولهذا السبب ، أغلب الطائرات العراقية بقيت على الأرض . في 25 يناير من العام 1991 استطاعت سبعة طائرات من هذا النوع الهروب من قواعدها العراقية والهبوط في جمهورية إيران المجاورة ، مما اضطر سلاح الطيران الأمريكي لعمل دوريات جوية في شمال شرق العراق بهدف منع الطائرات العراقية المقاتلة من الهروب والوصول بأمان إلى إيران . أغلب الطائرات الهاربة هبطت لدى القواعد الإيرانية في تبريز وهمدان وديزفول . وفي مساء 6 فبراير من ذات العام ، بعد فترة قليلة من شروق الشمس ، استطاعت مقاتلتين تابعتين لسلاح الجو الأمريكي من نوع F-15C Eagle ، تعملان في قاعدة الخرج الجوية Al Kharj Air Base في المملكة العربية السعودية ، اعتراض زوج من طائرات MiG-21 وزوج آخر من طائرات Su-25 العراقية ، وتم إسقاط جميع الطائرات الأربعة بواسطة صواريخ Sidewinder (طائرات Su-25 سقطت في الصحراء عند منطقة قريبة من الحدود العراقية الإيرانية) .

20‏/6‏/2017

برج دبابة T-90A متفحم يحكي شراسة المعركة وشدة القتال !!

كما عرف على الدوام عن الدبابات الروسية .. رأس من غير جسد !!
بــرج دبابــة T-90A متفحــم يحكــي شراســة المعركــة وشــدة القتــال

عرضت بعض مواقع التواصل صور برج دبابة روسية من طراز T-90A وهو يقبع على الأرض دون الهيكل !! الصور الملتقطة من سوريا تظهر البرج الذي بدا شديد التفحم charred وقد نزعت منه بعض تفاصيله الخارجية مثل محسسات الليزر وقراميد الدروع التفاعلية المتفجرة والأسلحة السقفية وغيرها ، كما يلاحظ بعض جنود البحرية الروسية Russian marines وهم يلهون بالحطام !! الروس لطالما تغنوا بمناعة الدبابة  T-90A وتحدثوا عن قدرتها على النجاة من أكثر من هجوم بصواريخ موجهة مضادة للدروع بما في ذلك الأمريكي TOW (طبقا لبعض المصادر المتابعة للشأن السوري ، تأكد تدمير على الأقل ثلاث دبابات من النوع T-90) .. في الحقيقة ، الحرب في سوريا أظهرت أن قدرة البقاء في الظروف أو الشروط القتالية للدبابة T-90A لم تكن أفضل بكثير من سابقتها T-72M1 ، كما أن النظام سيئ السمعة للحرب الكهرو بصرية optical-electronic warfare المصعد عليها والمدعو "شتورا" ، أظهر عدم الفائدة وقلة الحيلة في أغلب الأحيان تجاه صواريخ المعارضة الموجهة !!

5‏/6‏/2017

جولة في ورشة تأهيل دبابات جيش النظام السوري !!

جولـــــة فـــــي ورشـــــة تجديـــــد وتأهيـــــل دبابـــــات جيـــــش النظـــــام الســـــوري !!

"Resuscitation" Syrian tanks
الجيش النظامي السوري SAA يجتهد في إعادة تأهيل دباباته وعرباته العسكرية التي تعرض للإعطاب والأضرار الشديدة heavy damaged في ساحة المعركة (جميعها سوفييتية الصنع) وذلك في أحد الورش الكبيرة المخصصة لهذا الغرض !! وطبقاً لبعض المصادر الإعلامية فإن هذه الورشة تقع في ريف دمشق Damascus countryside وتتولى صيانة الدبابات المتضررة وتجديد محركاتها وصبغها (بما يشبه إنعاش Resuscitation هذا السلاح الحيوي) ثم إعادتها من جديد لساحة المعركة .. لا يوجد إحصاءات رسمية عما فقده جيش النظام من دبابات معركة خلال القتال ، لكن من المؤكد أن المخزون السوري تأثر كثيرا بنتائج المواجهات مع قوات المعارضة ، خصوصا بعد دخول منظومات الصواريخ الموجهه المضاد للدروع ATGM من على شاكلة الأمريكي TOW .. في السنوات الأخيرة من الحرب ، مسرح العمليات إنتقل إلى الصحراء السورية الواسعة . لذا ، عمل جيش النظام أصبح أكثر تميزاً عن ذي قبل مع كثافة إستخدام الوحدات الآلية المدرعة . بالنتيجة ، قوات المعارضة السورية عززت عملياتها النوعية تجاه دبابات ودروع النظام وشهد الصراع مزيد من استخدام المقذوفات الموجهه المضاد للدروع ATGM ، الذي أدى بدوره إلى زيادة في خسائر الدبابات التابعة لجيش النظام السوري .

4‏/6‏/2017

ظهور لغم الإحاطة الإيراني YM-4 في الموصل !!


ظهـــــور لغـــــــم الإحاطـــــــة الإيرانـــــي YM-4 فــــي معركــــــة الموصــــل !!
عرضت صور حديثة من مدينة الموصل العراقية للغم الإحاطة الإيراني bounding mine المضاد للأفراد المسمى YM-4 . هذا النوع من الألغام صمم لكي يستعمل في المناطق المفتوحة . فعندما يتعثر أحد الأفراد بأذرعه البارزة ، تطلق شحنة دفع صغيرة جسم المنجم إلى إرتفاع 0.9 -1.2 أمتار في الهواء ، حيث تنفجر الشحنة الرئيسة وتقذف شظايا وأجزاء بإرتفاع الخصر تقريبا waist height . اللغم الإيراني YM-4 يتألف من حاوية أسطوانية حديدية ، مع صمام تحفيز قابل للفصل يثبت للأعلى من اللغم . الصمام قابل للتنشيط مع حمل ضغط pressure load يتراوح ما بين 7-15 كيلوغرام ، أ و يمكن تنشيطه مع حمل جر/سحب traction load يتراوح ما بين 3-8 كيلوغرام . عندما ينشط صمام اللغم ، المفجر يشعل شحنة دافعة propelling charge ، تتسبب في إطلاق جسم اللغم وقذفه للأعلى لإرتفاع حوالي 50 سنتيمتر ، لينفجر بعد ذلك ناشراً شظاياه في كل إتجاه .  

DAHltgUXgAA22ZJ
DAHlvbOW0AEjgJK
DAHlydzXgAEc-Dg

مواصفات اللغم ..
Bounding Mines Catalog

2‏/6‏/2017

مقاتلة روسية من طراز Su-35S خلال مشاغلة هدف أرضي بمدفعها الثقيل !!

مقاتلة روسية من طراز Su-35S خلال مشاغلة هدف أرضي بمدفعها الثقيل !!

1
2
صور وفيديو من البادية السورية (شرق محافظة دمشق) لمقاتلة روسية من طراز Su-35s وذلك خلال مشاغلة هدف أرضي بمدفعها الرشاش الداخلي الثقيل من نوع GSh-301 عيار 30 ملم .. هذا المدفع من تصميم مكتب KBP ، وهو أحادي السبطانات يعمل بدفع الغاز gas-operated ، وهو قادر كما يؤكد مصمميه على توفير معدل نيران أقصى يبلغ 1500 طلقة/دقيقة . لقد حرص الروس عند تصميمهم هذا السلاح على جعله قوي البنية ومقاوم للاتساخ مع المحافضة قدر الإمكان على الوزن الأخف نسبياً ، حيث بلغ وزن السلاح بالكامل 46 كلغم ، وطوله 1,978 ملم مع تبريد بالماء لسبطانته . ويمكن لهذا المدفع المثبت على جانب هيكل الطائرة Su-35 (عدد 150 طلقة) ، أطلاق تشكيلة كبيرة من الذخائر بما في ذلك القذائف الخارقة للدروع ، بسرعة فوهة تتراوح ما بين 880-890 م/ث ، مع وزن طلقات يتفاوت حسب النوع ما بين 386-404 غرام . الطلقة الخارقة للدروع AP (اختصار Armor piercing) تستطيع اختراق نحو 25 ملم من التصفيح الفولاذي من مسافة 1000 م عند زاوية اصطدام تبلغ 90 درجة . أما الطلقة الثانية الخارقة للدروع مع خطاط AP-T (اختصار Armor piercing Tracer) فهي مماثلة لقدرات سابقتها باستثناء اشتمالها على خطاط يحترق خلال ثانيتين من انطلاق القذيفة . ويجري الروس حالياً تطوير ذخيرة خارقة للدروع خاصة لهذا السلاح تشتمل على خارق صلب من اليورانيوم المستنزف DU لزيادة فاعلية التأثير .. في الحقيقة مدفع الطائرة بلغ أهميته القصوى خلال الحرب العالمية الثانية ، وهذا راجع بالطبع لكونه السلاح الوحيد المتوفر آنذاك لعمليات القتال جو جو ، بالإضافة لأدوار أخرى رئيسة في عمليات جو أرض . ورأت تلك الفترة تطور المدافع الرشاشة من العيار 20 ملم وصولاً للعيار 50 ملم عند نهاية الحرب . وبعد الحرب تدرجت أهمية هذا السلاح حتى بلغت قيمته القصوى في الحرب الفيتنامية لمهام الاشتباكات الجوية ، ولكن بعد الحرب رأى بعض المنظرين العسكريين أن قيمة المدفع الرشاش على الطائرة المقاتلة أصبحت محدودة ، خصوصاً مع ظهور الصواريخ الجوية الموجهة ، فهم يرون أنه يتطلب تهيئة مساحة وحيز داخلي ، بالإضافة لعامل الوزن والثقل الزائد . كما أن الاهتزازات الناتجة عن إطلاق النيران ، يمكن أن تؤثر على الكترونيات الطيران وتسبب إعياءً هيكلياً structural fatigue . أضف لذلك أن بقايا المادة الدافعة والتي تغطي منطقة الرمي ، يمكن أن تسبب تآكل أجزاء الهيكل المحيطة بفوهة السلاح . رغم جميع هذه الآراء فمازالت هناك أسباب وجيه للاحتفاظ بالمدفع الرشاش ، خصوصاً لأدوار جو أرض . 
تجهز معظم الطائرات الهجومية الحديثة تقريباً ، بمدافع رشاشة تتراوح عياراتها بين 20-30 ملم ، أو أنها على الأقل تستطيع حمل حاويات خارجية لهذه المدافع cannon pods . وإذا كان الهدف من تركيب هذه المدافع هو توفير وسيلة دفاعية أخيرة في مواجهة هجوم طياري العدو ، فهي تفيد أيضاً في التعامل مع الأهداف أرضية ، وعند تعطل أو أخفاق أنظمة الأسلحة الرئيسة . وتستعمل المدافع الرشاشة عادة في الرمي على قوات العدو ، وبخاصة قوافل العربات خفيفة التدريع soft-skinned . وهذا الأسلوب في الهجوم ليس تكتيكاً شائعاً إلا عند مهاجمة أهداف جلية الوضوح ، فعند تنفيذه يكون على طيار أن يحلق في خط مستقيم ومستو ليسدد مدفعه الرشاش على الهدف (هذا السلوك في الرمي غير مستحب عند مواجهة أنظمة دفاع جوي معادية حديثة) .

فيديو للمشاهدة ..
video

26‏/5‏/2017

هدية رمضان لرواد المدونة .. مجموعة كتب عسكرية مترجمة للعربية .

العديد من الكتب المفيدة في الأسلحة والعلوم العسكرية
منقول للأمانة وجزى الله خيرا صاحب الموضوع وجعله الله فى ميزان حسناته

*******************************************

الكتاب الأول
(نهاية جيش وملحمة وطن)


المؤلف / الفريق الركن سعد العبيدي
الناشر / تموز للطباعة والنشر والتوزيع - دمشق
الطبعة / الأولى 2013
الصفحات / 515 صفحة
حالة الفهرسة / مفهرس

تجربة خمسين عاما من العمل المكتبي والميداني والنفسي في الجيش العراقي  الذي أريد له أن يكون بطلا يدافع عن العراق , حاضرا ومستقبلا , بينت أن  بداية تأسيسه عام 1921 كانت في ظروف سياسية صعبة أعطته وعموم المؤسسة  العسكرية بعدا أمنيا داخليا , سهل نفاذ توجهات الهدم إلى بنيته الضعيفة ,  وبينت أن طريقة استخدامه في مهام لا علاقة لها بالدفاع عن الوطن كمهمة  أساسية , أسهمت من جانبها أيضا بالنفاذ, وأن إدارته من أهل السياسة بطريقة  تسييس العقائدي كان لها الحصة الأكبر في عملية النفاذ , تجربة وضعت في هذا  الكتاب , لغاية قوامها تأشير طبيعة الهدم وسبله التي جاءت وكأنها حكم  بإعدام بطل بالموت وأدا منذ اليوم الأول لمولده , اقتضت التركيز على  الإنسان العسكري, قائدا أسهم في البناء والتطوير وآخرا شارك في الهدم  والتدمير , ومقاتل نفذ أعمال الهدم والبناء , أحداث صاغها أؤلئك القادة  العسكريون والسياسيون , وتدخل في بعض تفاصيلها الأجانب المعنيون , أعمال  تجاوز فيها البعض على القيم والمعايير , وعوامل وهن في التنظيم والتخطيط  تسبب بها البعض الآخر , وألغام أمنية " أزمات" بثت على طول طريقه الوعر .  وحروب زج بها خارج المألوف , أبقته جيشا وإن صنف خامسا على العالم يوما من  الأيام , جسدا يحتضر لعشرات السنين , ينتظر طلقة الرحمة التي جاءته سهلة  على يد الإحتلال , قصة طويلة فيها كثير من التفاصيل , تم تناولها باسلوب  السرد التحليلي , من زوايا التاريخ والسياسة وعلم النفس , دون التجاوز على  الزوايا الظرفية , لغاية قوامها تشخيص عوامل الهدم المقصودة المنظمة , على  أمل الإستفادة منها لتجاوز أي توجهات للهدم قد تطاله ثانية في زمن لم تتوقف  فيه النوايا المبيتة والتوجهات

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الثاني
(المعنويات في الميدان بين الحرب والسلام)


المؤلف/ د. سعد العبيدي
الناشر/ مطبعة الرشيد - بغداد
تاريخ النشر/ 1431ھ 2010م
حالة الفهرسة/ مفهرس

يتناول هذا الكتاب موضوع المعنويات كحالة نفسية (مشاعر) يشترك بها أفراد  الجماعة في الزمان والمكان المحددين تعبر عن قدر من الرضا , والارتياح ,  والثقة بالنفس , والتفاعل الاجتماعي , يؤثر وجودها إيجابا على الأداء ,  والدافعية في تنفيذ المهام المطلوبة , وجرى التركيز على العوامل المؤثرة في  هذا الوجود , وسبل تعزيزها سلما حيث الحاجة إلى معنويات تسهم في استيعاب  مواد التدريب وتسهل عملية التكييف , وتؤسس قاعدة إلى تقبل الحياة ,  والتكييف لمتغيراتها المتعددة , وحربا حيث الضرورة ‘ لوجود المعنويات أحد  العوامل النفسية لتحسين مستوى الأداء , وتكوين الدافعية في القتال , وتحمل  أعباء الحرب وضغوطها , وقبول الأهداف , والحصول على جرع تساعد على  الاستمرار , والمطاولة بأقل الخسائر الممكنة , كما تناول موضوع قياسها الذي  يعد معضلة لم تجد لها حلا مناسبا حتى الوقت الحاضر مقترحا صيغا عملية ,  تمثلت بمؤشرات يمكن بواسطتها الاستدلال على مستوياتها بالنسبة إلى القادة  والآمرين , والمعنيين بالجانب المعنوي يوم يجدون أنفسهم بمواقف تتطلب معرفة  المعنويات كأحد عوامل الحسم في الميدان .

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الثالث
(أسلحة الدعم ومعدات القتال)


تأليف: دار أديشونز ليمااس
الناشر: العبيكان للنشر
الطبعة: الأولى 1424-2003


تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الرابع
(الوسائل المضادة للدبابات والناقلات)


تأليف: أوكتاع¤غŒو دغŒغŒات
تعريب: د. محمد صالحي و د. سعيد سبيعة
الناشر: مكتبة العبيكان - الرياض
الطبعة: الأولى 1424-2003

تتكون المجموعة المتعلقة بالوسائل البرية من جزء اول حول الدبابات و  المدرعات, وثاني حول المدفعية و الصواريخ, و ثالث حول الأسلحة المضادة  للدبابات و المركبات, و كل هذه الأجزاء تسمح للقارئ بالاطلاع على كل ما في  عالم الوسائل الحربية البرية العصرية, وهو عالم متجدد دائما وسيما مع وصول  نماذج جديدة و متطورة بتقنيات عالية و فعالة, و انطلاقا من هذه الأجزاء  الثلاثة سيتمكن القارئ من معرفة آخر الأسلحة المستعملة برا و كذلك الخدمات  الكبيرة التي تقدمها في المواجهات البرية.
يمكن للقارئ ان يتعرف في هذا الجزء المتعلق بالوسائل المضادة للدبابات و  المركبات على الأنظمة الصاروخية المتقدمة و القادرة على تحطيم أية دبابة  مقاتلة انطلاقا من مسافة تصل الى اربعة كيلومترات, دون ان تتمكن هذه  الأخيرة كمن القيام بالرد, كما سيتعرف القارئ على خصوصيات هذه المركبات  العصرية جدا الخفيفة منها و الثقيلة, التي تعتبر وسائل قادرة على التنقل في  اماكن وعرة قاحلة كانت او مغطاة بالثلوج, وقادرة على نقل حمولات يصل وزنها  الى 100 طن.

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الخامس
(أسلحة الاقتحام والدقة)


إعداد: دار أديشو ليما اس
تعريب: د. محمد صالحي و د. سعيد سبيعة
الناشر: مكتبة العبيكان - الرياض
الطبعة: الأولى 1424-2003

مجموعة الأسلحة الشخصية المصممة للاستعمال اليدوي، واسلحة الاقتحام والدقة  واسلحة الدعم ومعدات القتال، سنتعرف من خلالها على أحدث الأسلحة الميدانية  الأخيرة، وهذا الحقل يتطور باستمرار مع استحداث المنتوجات الجديدة  المتكاملة التي صممت وفق آخر تقدم في هذه التقنية. في هذه الكتب سوف تكتشف  الإضافات الحديثة للقوات البرية للعالم تزامنا مع المظاهر المختلفة لكل  أنظمة سلاح يتم استخدامه في يومنا هذا.
أسلحة الاقتحام و الدقة, يصور تاريخ و خصائص بعض اهم و أفضل البنادق  المعروفة مثال ال M16 من الولايات المتحدة الأمريكية, و الـ AK-47 من  الاتحاد الروسي, و الـAUG  المستقبلي و الذي تم صنعه من المواد الاصطناعية.
الجزء الثاني من الكتاب يغطي انواعا مختلفة من الاسلحة المعيارية الدقيقة,  بنادق الفرق و النماذج الشبه اوتوماتيكية و التي تشمل العديد من التطورات  التكنولوجية الأخيرة و هي من ضمن تلك الاسلحة التي تم اختيارها.

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب السادس
(المدفعية والصواريخ)


تأليف: أوكتاع¤غŒو دغŒغŒاث
تعريب: د. محمد صالحي & د. سعيد سبيعة
الناشر: مكتبة عبيكان - الرياض
الطبعة: الأولى 1424 - 2003
الصفحات: 95
الحجم: 19.3 ميجا

في هذا الجزء المتعلق بالمدفعية و الصواريخ, يتم التطرق لبعض القطع  بالمدفعية المحمولة و المتوفرة على قوة دفع خاصة و القادرة على أطلاق  صواريخ على بعد 40 كيلومترا, و التي تصيب الهدف بدقة, و تندرج ضمن كل هذا  بعض انظمة الصواريخ المشهورة المضادة للطائرات التي تم استمالها خلال  الحروب الأخيرة, و ذلك لعزل طائرات العدو أو انظمة الصواريخ التكتيكية التي  يمكن ان تسقط فوق مناطق سكنية, و يتم تكميل هذه الصواريخ بمدافع مضادة  للطائرات قادرة على اطلاق ما يزيد على 1000 طلقة في الدقيقة, الشيء الذي  يخلق حاجزا منيعا يصعب على الطائرات او المروحيات اختراقه, و في الوقت نفسه  يمنعها من اطلاق اسلحتها على المنطقة المحمية...

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب التاسع
(الطائرة رابتور FA-22)


تأليف: أولي ستين هانسن
رسوم أليكس بانج
الناشر: دار الفاروق - القاهرة
الطبعة: العربية الأولى 2007

غŒتمغŒز هذا العصر الذي نعيش فيه بالتقدم العلمي الهائل, و الذي يتوصل كل  يوم لأشياء جديدة, تبهر العقول و تساعد الإنسان في تحقيق ما يريد. و أهم  مجالات التقدم العلمي هو السيطرة على الفضاء من خلال ابتكار أنواع مختلفة  من الطائرات لكثير من الأغراض. ومن الضروري أن يطلع القاريء على انجازات  هذا التقدم العلمي و كيفيته و أسراره , لتتكون لديهم العقلية العلمية  المتطلعة للتفكير و الابتكار.
و لما كانت الطائرات الحربية أصغر حجما و أكثر امكانات من غيرها, فإن هذه  السلسلة تعرض صورا لبعض هذه الطائرات الحربية من الداخل.و يتضمن كل كتاب  تصميمات و نماذج تفصيلية لمقاطع عرضية من الطائرات المقاتلة و الأجزاء  الرئيسية التي تتألف منها و الأسلحة الخاصة بها. كما تتميز هذه السلسلة بنص  بسيط و واضح و صور مميزة للطائرات التي تتعرض لها.

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب العاشر
(هليكوبتر أباتشي AH-64)


تأليف: أولي ستين هانسن
رسوم: أليكس بانج
الناشر: دار الفاروق - القاهرة
الطبعة: العربية الأولى 2007

إيه إتش-64 أباتشي (بالإنجليزية): AH-64 Apache هي مروحية هجوم أمريكية من  إنتاج شركة بوينغ، وتعد طائرة الهجوم الرئيسية للجيش الأمريكي.
وتتميز الأباتشي بأنها مروحية هجومية عالية التسليح، ذات ردود أفعال سريعة،  بإمكانها أن تهاجم من مسافات قريبة أو في العمق، بحيث تكون قادرة على  التدمير، والإخلال بقوات العدو.
وهي قادرة على العمل ليلا ونهارا وفي بجميع الظروف المناخية. والأباتشي  مسلحة بصواريخ هيلفاير الخارقة للدروع وهي مجهزة بمدفع رشاش إم230 بعيار  30مم، وصواريخ الهايدرا 70 (مقاس 2.75 إنش) الفعالة تجاه أنواع مختلفة من  الأهداف. طائرة الأباتشي قادرة على الصمود في مواجهات عنيفة، حيث تستطيع  الاستمرار في العمل حتى بعد الإصابة بطلقات 23مم في مناطقها الحساسة.
الأباتشي أي اتش-64 أي، مزودة بأربع أطقم شفرات وبمحركين تربينيين من شركة  جينيرال اليكتريك بقوة 1890 حصان لكل منهما، أقصى وزن لها يصل إلى 17650  باوند مما يسمح لها بالوصول إلى سرعة تحليق 145 ميل/س وقدرة على الطيران  المتواصل ل 3 ساعات. يمكن تركيب خزان وقود إضافي خارجي للـطائرة أي اتش-64  بسعة 230 غالون، مما يسمح بزيادة مدى عملياتها. ويمكن تركيب أربع خزانات  ذات سعة 230 غالون كحد أقصى. يمكن نقل طائرة أي اتش-64 لمسافت طويلة من  خلال طائرات سي-5، وسي-141 وسي-17.
أي اتش-64 تستطيع حمل 16 صاروخ هلفاير الموجة بالليزر. هذه الصواريخ لها  مدى 8000 متر ،و تستعمل بشكل أساسي لتدمير الدبابات والعربات المصفحة.  وتستطيع طائرة أي اتش-64 أن تحمل 76 صاروخ أرض جو عيار 2.75 تستعمل ضد  الأفراد والعربات ذات التصفيح الخفيف. كما تحمل 1200 قذيفة بعيار 30مم.
جهاز تسجيل الفيديو على متن الطائرة قادر على تسجيل 72 دقيقة حسب ما يقرره  قائد الطائرة أو مشغل الأسلحة. هذا التسجيل يساعد فيما بعد في تقيم نجاح  المهمات التي أجرتها الطائرة. وهي أيضا مزودة نظام دوبلر للقيادة، ونظام  تحديد الموقع.
الطائرة مجهزة بثلاث أنظمة للرؤية، بحيث تكون قادرة على مراقبة منطقة  القتال في أي وقت وبأي ظرف. ومن هذه الأجهزة نظام رؤية مرتبط بجهاز الرؤية  الليلية التي تظهر في شكل الكرة الأمامية المركبة تحت الأباتشي (جهاز تقوية  ضوء وكاميرا ما دون الحمراء) ويتم بث الصور مباشرة إلى خوذة ضابط الأسلحة  على متن الطائرة على شاشة صغيرة أمام إحدى عينيه كما أن جهاز الرؤية يقوم  بالدوران والتحرك في الاتجاه الذي ينظر إله ضابط الأسلحة أوتوماتيكيا.
وقد طوّرت مروحية القتال الرئيسية AH-64A APACHE التي تنتجها شركة بوينغ  الأمريكية (القسم العسكري) عملاق صناعة الطائرات في العالم، طوّرت من  النماذج السابقة لتلبي احتياجات الجيش الأمريكي وكذلك لتلبية رغبات الدول  والجيوش التي ترغب في الحصول عليها بشكل موسّع.
دخلت الـ AH-64A الخدمة في الجيش الأمريكي عام 1984. وهي في هذه النسخة  مجهزّة بأنظمة قادرة على إدارة العمليات القتالية أثناء الليل وكذلك في  مختلف الظروف المناخية (بما في ذلك الطقس الرديء) وكذلك فيها نظام تحديد  الأهداف بواسطة الأشعة تحت الحمراء FLIR والمركبة في خوذة الرأس للطيار  والتي من خلالها تتيح للطيار تعقب الأهداف والسيطرة الكاملة على الآلة  القتالية التي يقودها وأيضاً فيها نظام فريد في توجيه المدفع الرشاش ذي  عيار 30 مم المركّبة في مقدمة المروحية بواسطة اتجاه حدقة عين الطيار  واتجاه نظره. النظام الفريد المجهزة به مروحية الأباتشي والتي تعتمد على  اتجاه نظر الطيار هي عبارة عن نظام تحديد أولي (بشكل ابتدائي) للهدف ومن  ثمة تتولى أنظمة التوجيه الليزري والموصولة بشاشات عرض في مقصورة الطيار  تتولى متابعة الهدف في مرحلة أخرى من مراحل الهجوم. درع الأباتشي مجهز كي  يقاوم اختراق إطلاقات مباشرة عليها من عيار 12.7 مم وكذلك الشحوم الثقيلة  التي تدور في محركها مصممة كي لا تنسكب في ظروف قاسية من قبيل.
وقد أثبتت الأباتشي نفسها في ميدان القتال الفعلي وفي عدة نزاعات مسلحة  قادتها الولايات المتحدة في حرب الخليج الثانية، أفغانستان وغزو العراق  الأخيرة، حيث أثبتت الأباتشي أنها مروحية قادرة على البقاء في ساحة المعركة  بالرغم من إصابتها إصابات مباشرة بقذائف RBG المضادة للدروع. 

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الثالث عشر
(ثاندربولت2 A-10)


تأليف: أولي ستين هانسن
رسوم: اليكس بانج
الناشر: دار الفاروق - القاهرة
الطبعة: العربية الأولى 2007

يتميز هذا العصر الذي نعيش فيه بالتقدم العلمي الهائل، والذي يتوصل كل يوم  لأشياء جديدة، تبهر العقول وتساعد الإنسان في تحقيق ما يريد.
وأهم مجالات التقدم العلمي هو السيطرة على الفضاء من خلال ابتكار أنواع مختلفة من الطائرات لكثير من الأغراض.
ومن الضروري أن يطلع الأطفال على إنجازات هذا التقدم العلمي وكيفيته  وأسراره، لتتكون لديهم من الصغر العقلية العلمية المتطلعة للتفكير  والابتكار.
ولما كانت الطائرات الحربية أصغر حجماً وأكثر إمكانات من غيرها، فإن هذه السلسلة تعرض صورًا لبعض هذه الطائرات الحربية من الداخل.
ويتضمن كل كتاب تصميماتٍ ونماذج تفصيلية لمقاطع عرضية من الطائرات المقاتلة والأجزاء الرئيسية التي تتألف منها والأسلحة الخاصة بها.
كما تتميز هذه السلسلة بنص بسيط وواضح وصور مميزة للطائرات التي تتعرض لها.

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الرابع عشر
(القاذفة سبيريت B2)


تأليف: أولى ستين هانسن
رسوم: أليكس بانج
الناشر: دار الفاروق - القاهرة
الطبعة: العربية الأولى 2007

يتميز هذا العصر الذي نعيش فيه بالتقدم العلمي الهائل، والذي يتوصل كل يوم  لأشياء جديدة، تبهر العقول وتساعد الإنسان في تحقيق ما يريد.
وأهم مجالات التقدم العلمي هو السيطرة على الفضاء من خلال ابتكار أنواع مختلفة من الطائرات لكثير من الأغراض.
ومن الضروري أن يطلع الأطفال على إنجازات هذا التقدم العلمي وكيفيته  وأسراره، لتتكون لديهم من الصغر العقلية العلمية المتطلعة للتفكير  والابتكار.
ولما كانت الطائرات الحربية أصغر حجماً وأكثر إمكانات من غيرها، فإن هذه السلسلة تعرض صورًا لبعض هذه الطائرات الحربية من الداخل.
ويتضمن كل كتاب تصميماتٍ ونماذج تفصيلية لمقاطع عرضية من الطائرات المقاتلة والأجزاء الرئيسية التي تتألف منها والأسلحة الخاصة بها.
كما تتميز هذه السلسلة بنص بسيط وواضح وصور مميزة للطائرات التي تتعرض لها.

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب السادس عشر
(موسوعة الأمن والاستخبارات في العالم - 12 جزء)


"موسوعة الأمن والاستخبارات في العالم" تعتبر الأشمل والأحدث من نوعها في  العالم حيث تتضمن ابرز عمليات الاستخبارات في معظم دول العالم، بكل ما  تحمله من أسراره ألغاز وأساليب ومعلومات وحيل وفنون في حقل التجسس، ومن أهم  ميزاتها أنها تكشف بوضوح ابرز الخطط والطرق والأساليب التي تعتمدها أجهزة  المخابرات "الاصطياد ضحيتها" وإيقاعها في "فخ" شبكاتها ومخططاتها، مما تدفع  أي فرد منا بأن يكون حذراً ويقظاً إزاء ذلك، فتمثل له سراج هداية ينير  أمامه الطريق، ويصبح على بينه من الأمور تمنعه أن يتلوث بلوثة التجسس  المعادي لأمن موطنه وشعبه.
وبالعودة إلى مضمون هذه الموسوعة نجد أنها تتألف من 12 مجلداً يتناول كل  منها ما يلي من الموضوعات: "ملف الاستخبارات الأميركية": يتضمن تأسيس هذه  الوكالة الاستخبارية في الولايات المتحدة وأبرز العمليات التي قامت بها  وكالة المخابرات المركزية الأميركية في مختلف دول العالم باعتبارها من أهم  أجهزة المخابرات الدولية.
"دور المخابرات الأميركية في حرب العراق وأفغانستان": الأهمية الجغرافية  لكلا البلدين- المؤامرات الداخلية ودور المخابرات الأميركية فيء  أفغانستان-الإسلاميين- الاتحاد السوفياتي- عمليات 11 أيلول ودورها في الحرب  الأفغانية- بن لادن- الملا عمر- دور المخابرات الأميركية في حرب العراق-  التعاون الاستخباري- الأميركي العراقي. حرب العراق-إيران وتداعياتها-  برنامج التسلح العراقي.
"ملف الاستخبارات السوفياتية": يتضمن تأسيس هذه المخابرات وأبرز عملياتها  في مختلف دول العالم-خصوصاً الدول الكبرى- وبالتالي تغلغلها في كافة  المرافق الحيوية للعالم الغربي، إضافة إلى نجاحها في التغلغل والتحكم  بمفاتيح كثير من الأسرار في مراكز القرار للدول الغربية وكذلك  "لإسرائيل"...
"ملف الاستخبارات الفرنسية والبريطانية": المخابرات الفرنسية- عملياتها-  تاريخها الاستعماري. المخابرات البريطانية وأبرز عملياتها ورموزها  الاستخبارية وخصوصاً أولئك الذين عملوا في وطننا العربي، وكان لنشاطهم  تأثير سلبي على مستقبل الأوضاع في منطقتنا العربية والإسلامية.
"ملف الاستخبارات الألمانية": الحرب العالمية الأولى ودور المخابرات  الألمانية. الحرب العالمية الثانية ودور المخابرات الألمانية. الشعبة  الأولى: جمع المعلومات الشعبة. الشعبة الثانية: الشؤون التقنية. الشعبة  الثالثة: تعميم معلومات، الشعبة الرابعة: المهمات المركزية الإدارية.  الوزارات الاتحادية: الاستخبارات الخارجية-الدفاع- الاقتصاد- أشهر عمليات  الاستخبارات الألمانية.
"ملف الاستخبارات الإسرائيلية": معلومات مفصلة عن أجهزة الاستخبارات في  إسرائيل وتاريخ نشوئها (الموساد- الشين بيت- هاشومير- منظمة الهاغانا-  منظمة الأرغون- البالماخ- شتيرن). وابرز العمليات التي قامت بها المخابرات  الإسرائيلية في وطننا العربي، كما يفضح الأساليب التي استخدمتها في الوصول  إلى أهدافها.
"الوطن العربي والموساد": يتضمن نشأة الحركة الصهيونية والنشاط الاستخباري  الصهيوني في وطننا العربي منذ بداية القرن العشرين حتى نهايته، خصوصاً في  حرب 1967 وحرب تشرين 1973 واجتياح لبنان 1982 وما رافقها من عمليات  استخبارية وتجسس.
"الموساد بين الإخفاق ولاختراق": يتضمن عملية نشوء جهاز "الموساد" وأبرز  عملياته التي فشل فيها، والتي أخفق في بعضها وقصر في بضعها الآخر. كما يسلط  الضوء على أبرز الاختراقات التي تعرض لها جهاز الموساد من الأجهزة العربية  والسوفياتية وغيرها، والتي تؤكد أنه من أكثر أجهزة المخابرات في العالم  فشلا وتقصيراً واختراقاً. (رأفت الهجان- عملية الأنصارية، لبنان- اغتيال  خالد مشعل- قضية لافون-شبكة رجاورد... الخ).
"عمليات وقرصنة إلكترونية": يتضمن هذا الجزء أهم عمليات التجسس في العالم  بتفصيل وإسهاب إضافة إلى فصل كامل عن القرصنة الإلكترونية التي تعتبر من  أهم الأساليب الحديثة في عالم التجسس بواسطة الإنترنت- الفاكس- الأقمار  الاصطناعية- الكومبيوتر- الخليوي وكافة الأجهزة اللاقطة.
"قاموس المخابرات والجواسيس(أ-د)"، "قاموس المخابرات والجواسيس(ذ-ك)"،  "قاموس المخابرات والجواسيس (ل-ي)" تحتوي هذه الأجزاء على قاموس مفصل لرجال  المخابرات وأسماء الجواسيس وتاريخهن الإستخباراتي والتجسسي مع نبذة عن  تاريخ حياتهم الخاصة والعمليات التي قاموا بها إضافة إلى الأدوار  والمسؤوليات التي تسلموها.

تحميل الموسوعة (من 12 جزء)

الجزء الأول: ملف الاستخبارات الأمريكية

الجزء الثاني: دور المخابرات الأمريكية في حرب أفغانستان والعراق

الجزء الثالث: ملف الاستخبارات السوفييتية

الجزء الرابع: ملف الاستخبارات الفرنسية والبريطانية

الجزء الخامس: ملف الاستخبارات الألمانية

الجزء السادس: ملف الاستخبارات الإسرائيلية

الجزء السابع: الوطن العربي والموساد

الجزء الثامن: الموساد بين الإخفاق والاختراق

الجزء التاسع: عمليات وقرصنة إلكترونية

الجزء العاشر: قاموس المخابرات والتجسس (أ-د)

الجزء الحادي عشر: قاموس المخابرات والتجسس (ذ-ك)

الجزء الثاني عشر: قاموس المخابرات والتجسس (ل-ي)

*******************************************

الكتاب السابع عشر
(موسوعة الطب العسكري)


إعداد: د. إسماعيل الحسيني
الناشر: دار أسامة للنشرو التوزيع - عمان
الطبعة: الأولى 2004

الطب العسكري: فرع الطب الذي يهتم بظروف وأمراض الجيوش في حالة السلم، حيث  يتجمعون في تجمعات عسكرية، أو في حالة الحرب حيث يتعرضون لضغوط نفسية  وصحية، كما يشمل الإصابات العسكرية وكيفية التعامل معها.
نبذة النيل و الفرات: الطب العسكري طب حديث في مضمونه و طرق علاجه, فهو جاء  ليلبي التطورات الحديثة في التكنولوجيا العسكرية, فالأمراض التي يتعرض لها  الجنود و المقاتلون أصبحت محورا للطب الحديث, تعقد لها الاجتماعات و  الندوات و تصدر عنها التقارير و التوصيات, وكل ذلك جاء لخدمة هذا الطب.
وقد أشارت الموسوعة التي بين يدينا إلى المباديء العامة للطب العسكري في  المواقع الأمامية و ما يلحقها من مراحل العناية الطبية و الإصابات الجماعية  التي يتعرض لها الجنود كالانسداد التنفسي و جروح الصدر و الصدمة و كيفية  السيطرة عليها و الإرواء و الإخلاء.
ثم عالجت قضية الضحايا الذين يسقطون في أرض المعركة فصنفت الحوادث و  الضحايا و طرق الأضرار, ثم تحدث عن الجروح التي تسببها المقذوفات الحربية  من صواريخ و قنابل, وما يتبعها من حروق بأنواعها, ثم وقفت عند إصابات البرد  التي تلحق بالمقاتلين و إصابات المواد الكيمياوية و أثر هذه الإصابات على  المصابين بها سلوكياً و نفسيا.
وقد أفرد جزءا كبيرا إلى موضوع الإصابات الجماعية في الحرب النووية-  الحرارية, متوقفة عند تأثيرات هذه الأسلحة على الجنود نفسيا و عضويا مثل  الحروق الحرارية و إصابات العصف و إصابات الإشعاع و خاصة اليورانيوم.
ثم عالجت موضوع الإصابات المتعددة و المتنوعة, وما يتبعها من التهابات في  الأنسجة و العضلات, و أشارت إلى طرق علاج هذه الإصابات و الجروح, ثم تحدث  عن إصابات العظام و المفاصل و الدماغ و القحف و كذلك إصابات الفك و الوجه و  العين و الأذن و الرقبة و الصدر و البطن و أيضا إصابات و جروح الجهاز  التناسلي و البولي و أنهيناه بجروح و إصابات اليد.

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الثامن عشر
(الاستراتيجية العامة لمواجهة حوادث الطائرات)


إعداد: طارق الجمال
الناشر: مطابع الشرطة للطباعة و النشر - القاهرة
الطبعة: الأولى 2006

نظرا للنهضة الكبيرة في مجال إستخدام الطائرات وما حققته من تطور فى عدة  مجالات لخدمة البشرية ونظرا لطبيعة المخاطر التي تتعرض لها الطائرات , سواء  حال طيرانها أو أثناء الهبوط العادي أو الاضطراري , ومن ثم عمليات الإقلاع  , وقد تتمثل المخاطر فى عطل ما أصابها أو نشوب حريق بها.
فكانت هناك الحاجة الى الوصول الى أفضل الأساليب والتقنيات العلمية لمواجهة  هذه المخاطر والحد منها وكان للدور الذى تقوم به الطائرات فى كافة  المجالات , السبب الرئيسي فى الاهتمام بوسائل تأمينها .
إن المطارات توفر كافة المعدات والتجهيزات لمواجهة هذه الحالات ولاتستقيم  تلك الأمور إلا بالعنصر البشرى , المدرب جيدا على عمليات الإطفاء والإنقاذ  بصفة عامة , وتطويعها لخدمة الإطفاء والإنقاذ الطائرات عن طريق معرفة  المطار ومشتملاته والطائرات المختلفة التدريب الجيد على التعامل مع حرائقها  وطرق الإنقاذ منها , باستخدام ما هو متوافر فيها من إمكانيات تساعد على  ذلك أو من إجراءات يتم اتخاذها , أو من ترتيبات من اللازم إجرائها .ويهدف  هذا الكتاب الى التعرف على الطائرات , من حيث تصميمها والأجزاء الرئيسية  فيها والمواد التي تصنع منها , ووسائل تأمين تلك الطائرات من خطر الحريق ,  والتعرف على مصادر الخطورة فيها , وماهى وسائل الإنذار والإطفاء التلقائي  الموجودة بها ومواقعها داخل الطائرة , وماهى الإجراءات التي تتبع لوقاية  الطائرات أثناء تواجدها على أرض المطار سواء للمبيت أو للإصلاح , أو  التموين بالوقود .و يتناول أيضا التعليمات المنظمة للمطارات من توفير  الإمكانيات التي يلزم توافرها لحالات الطوارئ من مصادر المياه والوسائط  الإطفائية المستخدمة فى أعمال الإطفاء , وذلك فى ضوء تحديد درجات المطارات ,  والتعريف بالقواعد الخاصة بتحديد هذه الدرجات .كما يتم التعريف بسيارات  الإطفاء المستخدمة فى مكافحة حرائق الطائرات , والتي تختلف كثيرا عن سيارات  مكافحة حرائق المدن , والتعرف أيضا على المواصفات التي يلزم توافرها بها ,  وكذا التعرف على سيارات الإنقاذ , والمعدات والتجهيزات الرئيسية التى يجب  أن تجهز بها , وكذا باقي أنواع السيارات الأخرى المساعدة .كما يتم التطرق  لوسائل الإتصال ونظم الإنذار , وماهى عناصر الإتصال ببرج المراقبة ومحطة  الإطفاء , وبوجه عام سبل الإتصالات التى يجب توافرها التى يلزم توفيرها  لمتابعة الأحداث ومجريات الأمور سواء قبل أو بعد حالة الطوارئ .ولا يفوتنا  التعريف بملابس الوقاية والتي يلزم توافرها , ومتطلبات الحماية التى يجب أن  تحققها .ويتعرض هذا الكتاب لمحطات الإطفاء بوجه عام , والتي تخصص لخدمة  طوارئ المطار , من حيث موقعها , وإنشائها ومواصفاتها لتحقيق الكفاية  الوظيفية .وتناولنا الوسائط الإطفائية بشكل عام , والمستخدمة فى إطفاء  حرائق الطائرات بوجه خاص .ولما كانت حرائق الطائرات تنتشر بسرعة كبيرة وغير  عادية , فكان من اللازم تناول التدريب الخاص برجال الإطفاء والإنقاذ ,  سواء التدريب الأساسي أو التدريب التكتيكي , ومدى التعاون المطلوب بين طاقم  الطائرة وقوات الإنقاذ والإطفاء .وتم إفراد فصل خاص بخطة الطوارئ ,  وحالاتها , ودور الأجهزة المسئولة عند وجود حريق بطائرة , كذلك إستعراض  الدور الخاص بكافة الوكالات المشاركة فى خطة الطوارئ , كما تم شرح أُسس  التخطيط لنجاح خطط الإنقاذ والإطفاء بالمطارات .وتناولنا عملية فرش المدارج  بالرغاوى والحالات التى تتم فيها هذه العمليات , وفوائدها وكيفية تنفيذها  .كما تم استعراض بعض أنواع حوادث الطائرات , والترتيبات التى يتم اتخاذها  لمنع حدوث حريق بالطائرة بعد الحادث , وأساليب التغلب عليه فى حالة حدوثه  وكيفية التعامل بوجه عم مع تلك الحرائق , والحالات التى تحمل فيها الطائرات  لمواد خطرة .وعلى جانب عمليات الإطفاء , تتم عمليات الإنقاذ بكافة صورها  عند وقع الحادث , سواء عن طريق الطرق العادية أو المخصصة لعمليات الإنقاذ ,  أو بعمليات النشر فى جسم الطائرة , ولما كانت هناك بعض المطارات بمناطق  صعبة , مثل وجود بحار مجاورة لها , أو مناطق جبلية أو مناطق صحراوية , فكان  من الضروري توفير بعض الأجهزة والمعدات و التى تتناسب وعمليات الإنقاذ فى  هذه البيئات المحيطة بالمطار .وقد اعتمد هذا الكتاب على المراجع الدولية  والمتخصصة في مجال الإطفاء , وفى مجال الطائرات, والتي نهدف من وراءها  تجميع كل ما يتعلق بهذين المجالين وتناولهما فى علاقة بينهما بالشكل  المناسب الذى يخدم المهتمين بالمطارات بوجه عام , ورجال الإطفاء بوجه خاص ,  وبذلك يمكن التعرف على الاستراتيجية العامة لمواجهة حوادث الطائرات .

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب التاسع عشر
(موسوعة عالم الأسلحة 1 - السلاح الخفيف)


الناشر: دار الراتب الجامعية - لبنان
تاريخ النشر: 2006
حالة الفهرسة: مفهرس

هو انجاز يتم لأول مرة في مجال الموسوعة العربية المتخصصة. 5 مجلدات  اُعدِّت بمثابة تقرير مصور عن سلاح العصر بأكمله, مع نماذج مفصلة لكل قطعة  فيه, من المسدّس إلى القنبلة المدارية.

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب العشرون 
(موسوعة عالم الأسلحة 2 - السلاح الثقيل)


إعداد: دائرة التأليف و النشر بالدار
الناشر: دار الراتب الجامعي - لبنان
تاريخ النشر: 2006
حالة الفهرسة: مفهرس حسب الفصول

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الحادي والعشرون 
(موسوعة عالم الأسلحة 3 - السلاح البري)


الناشر: دار الراتب الجامعي - لبنان
إعداد: دار الراتب
تاريخ النشر: 2006
الكتاب ملون و مفهرس

تحميل الكتاب

*******************************************

الكتاب الثاني والعشرون 
(موسوعة عالم الأسلحة 4 - السلاح الجوي)


إعداد و نشر: دار الراتب الجامعي
تاريخ النشر: 2006
ملون و مفهرس

تحميل الكتاب

*******************************************

تمت بحمد الله